أخبار من امريكا

ترامب للإيرانيين: هل رأيتم؟ نستطيع إنجاز اتفاق معا

وكالات

وجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب الشكر إلى إيران، السبت، لقيامها بـ”مفاوضات منصفة جدا”، بعد تبادل للسجناء بين البلدين الخصمين.

وكتب ترامب أيضا على “تويتر”: “هل رأيتم؟ نستطيع إنجاز اتفاق معا”.

وتم السبت الإفراج عن الإيراني الموقوف في الولايات المتحدة مسعود سليماني، وعن الأميركي الصيني المسجون في إيران شي وي وانغ، في تعاون نادر بين البلدين.

وقال ترامب إن شي المحتجز في إيران منذ 3 أعوام بتهم تجسس عائد إلى الولايات المتحدة، كما قال مسؤول إيراني إن سليماني تم الإفراج عنه في وقت سابق في الولايات المتحدة.

وقال مسؤول رفيع بالإدارة الأميركية إن واشنطن تأمل أن يؤدي الإفراج عن وانغ إلى إطلاق سراح أميركيين آخرين محتجزين في إيران، مشيرا إلى أن هذه الخطوة مؤشر إلى أن طهران ترغب في التفاوض بشأن قضايا أخرى.

وأضاف أن شي بدا في صحة جيدة ويتحلى بروح الدعابة.

وقدمت سويسرا التسهيلات الخاصة بتبادل السجينين، وقالت وكالة “إيرنا” الإيرانية الرسمية، إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف استقبل سليماني في زيوريخ، التي قالت الوكالة إنها شهدت عملية التبادل.

وأضافت الوكالة أن سليماني سيعود إلى إيران في الساعات المقبلة.

وفي بيان أصدره البيت الأبيض، لم يذكر ترامب الإفراج عن سليماني، لكنه شكر الحكومة السويسرية على مساعدتها في التفاوض للإفراج عن شي.

وقال الرئيس الأميركي: “تولي إدارتي أهمية كبرى لإطلاق سراح الأميركيين الأسرى، وسنواصل العمل الدؤوب لإعادة كل مواطنينا المحتجزين ظلما خارج الولايات المتحدة”.

وتمثل سويسرا المصالح الأميركية في طهران منذ قطع العلاقات بين البلدين، بعد قيام الثورة في إيران عام 1979.

وأدين شي خريج جامعة برينستون بتهم تجسس، وحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات في 2017، ودأبت عائلته وجامعته على قول إنه كان في إيران لعمل بحثي متعلق بدراسته التاريخ، ونفى الجانبان عنه تهم التجسس.

في المقابل، ألقت الولايات المتحدة القبض على سليماني خبير الخلايا الجذعية في مطار شيكاغو في أكتوبر 2018، لمزاعم محاولته تصدير مواد بيولوجية إلى إيران في انتهاك للعقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على طهران بسبب برنامجها النووي.

الوسوم
اظهر المزيد

محمد بسيوني

محمد بسيوني - صحفي مصري - عضو نقابة الصحفيين المصريين يعمل بالقسم السياسي ويمكن التواصل من خلال: [email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق