حوادث وقضايا

محكمة بريطانية تقضي بالسجن 10 سنوات على قاتلة طفليها التوأم

أ ش أ

قضت محكمة بريطانية بالسجن 10 سنوات على أم أغرقت طفليها التوأم عقابا لزوجها بعد أن هجرهم.
كانت سامانتا فورد، 38 عاما، قتلت طفليها التوأم “جيك” و”كلوي” العام الماضي عندما كان عمرهما لا يتجاوز 23 شهرا.

وذكرت صحيفة (مترو) البريطانية أن سامانتا كتبت خطاب انتحار وحاولت قتل نفسها عبر القفز بالسيارة من فوق تلة في المنطقة التي تقيم بها في كِنت جنوب شرقي إنجلترا.

كانت الأم القاتلة تقود سيارتها بسرعة 100 ميل في الساعة، وعندما تمكنت الشرطة من فتح باب السيارة أخبرتهم أنها قتلت طفليها، قائلة: “دعوني أموت”، وأضافت “وضعتهما في حوض الاستحمام، كان يجب أن نكون معا جميعا وكنت في طريقي للقفز من فوق تلة لكن الطريق كان مظلما للغاية”.

واستمعت محكمة أولد بايلي الجنائية وسط لندن إلى سامانتا، وأمر القاضي بتحويلها إلى مصحة نفسية على أن تُكمل بقية مدتها المقررة في السجن حال إتمامها العلاج قبل انتهاء المدة.
وقال القاضي أندرو إديس لسامانتا: “لقد قررتي ألا تقتلي نفسك وألا تقفزي من فوق التلة، رغم أن تلك كانت خطتك، وفي طريق عودتك حاولتي الانتحار عبر القيادة بسرعة فائقة.. لكنك كنت متحكمة في أعصابك”.
وقال الطبيب النفسي فيليب جوزيف، للمحكمة، إن الأم أحست بمشاعر الغضب والخيانة من زوجها فقررت الانتقام بقتل طفليها.

الوسوم
اظهر المزيد

محمد بسيوني

محمد بسيوني - صحفي مصري - عضو نقابة الصحفيين المصريين يعمل بالقسم السياسي ويمكن التواصل من خلال: [email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق