أخبار من امريكا

واشنطن توجه 17 تهمة جديدة لمؤسس “ويكيليكس”

رويترز

وجهت وزارة العدل الأمريكية 17 تهمة إضافية لمؤسس موقع « ويكيليكس »، جوليان أسانج، تشمل تهمتين بالتآمر مع المحللة السابقة في الاستخبارات العسكرية، تشيلسي مانينغ، ونشر أسماء لمصادر سرية، وفق ما أوردت وكالة « رويترز »، أمس الخميس.

وسبق أن اتهمت وزارة العدل الأمريكية أسانج في إطار قضية أولية فتحتها في أبريل الماضي، إثر طرده من سفارة الإكوادور في لندن، بالتآمر مع تشيلسي مانينغ، التي كان اسمها برادلي مانينغ، قبل خضوعها لعملية تحول جنسي.

وقالت وزارة العدل وقتذاك إن أسانج تآمر مع مانينغ بهدف الوصول إلى وثائق سرية من خلال اختراق جهاز كمبيوتر حكومي، ونتيجة لهذا الاختراق سرب في العام 2010 عبر « ويكيليكس » مئات الآلاف من التقارير العسكرية المتعلقة بالحربين الأمريكيتين في العراق وأفغانستان.

واعتقلت الشرطة البريطانية مؤسس موقع ويكيليكس بمبنى سفارة الإكوادور في لندن، في أبريل الماضي، بعد أن سحبت منه اللجوء الدبلوماسي.

وكان أسانج يقيم بمقر سفارة الإكوادور في العاصمة البريطانية لندن، منذ عام 2012، بعد إصدار سلطات السويد مذكرة اعتقال بحقه؛ على خلفية اتهامه بالاغتصاب.

وتدهورت العلاقات بين أسانج ومضيفيه منذ أن اتهمته الإكوادور بتسريب معلومات عن الحياة الشخصية للرئيس لينين مورينو.

الوسوم
اظهر المزيد

محمد بسيوني

محمد بسيوني - صحفي مصري - عضو نقابة الصحفيين المصريين يعمل بالقسم السياسي ويمكن التواصل من خلال: [email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق